الاثنين، 24 مارس، 2014

دراسة تاثير التدريب في رياضة الغولف



دراسة مارتن وهال  Marten& Hall
عنوانها " تأثير التصور العقلى على زيادة الدافعية للاعب الجولف " .

        وقد أستخدم الباحث المنهج التجريبى ، بلغت عينة البحث (39) لاعبا مبتدئا فى رياضة الجولف ، تم توزيعهم عشوائيا إلى مجموعتين أحداهما تجريبية (20) لاعب والاخرى ضابطة (19) لاعبا ، وتضمن البرنامج التدريبى فى جلساته الثلاثة الاولى تعليم العينة مهارة وضع الكرة فى الحفرة ، ثم طبق برنامج التصور العقلى للتدريب على وضع الكرة فى الحفرة للمجموعة التجريبية ، بينما كان برنامج المجموعة الضابطة يركز على تنمية بعض العناصر البدنية الخاصة برياضة الجولف ، وقد أسفرت النتائج على أن التصور العقلى له تأثير إيجابى على تحسن الدافعية .

        كما استخدم المنهج التجريبى على عينة قوامها (34) لاعبا من المستوى الجامعى ، وقد قسمت العينة إلى مجموعتين إحداهما تجريبية والاخرى ضابطة ، أشتملت كل مجموعة على (8) لاعبين ،(9) لاعبات ، وقد تم تحديد ثلاث مهارات للمجموعة الضابطة وهى الارسال ، الضربات الارضية ، الضربات الطائرة ، وتحديد ثلاث مهارات موقفية مماثلة تؤدى فى المعمل للمجموعة التجريبية ، وهى مشاهدة فيديو لمهارتى الارسال والضربات الارضية ، تحديد زمن الاستجابة وأتجاه الضربات ، والمهارة الثانية سلسلة من القرارات وسرعة الاستجابة ، والمهارة الثالثة سرعة الاستجابة فى مواقف اللعب من خلال مباراة مسجلة على الفيديو ، وقد أسفرت نتائج هذا البحث على ان المجموعة التجريبية أوضحت سرعة فى اتخاذ القرارات وفى الاستجابة للارسال وأظهرت سرعة فى التوقع من حيث نوع ومكان الارسال كما أشارت أيضا إلى عدم وجود تقدم فى الدقة للمجموعة الضابطة مما يدعم تأُير التدريب العقلى فى رفع مستوى الاداء .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق