الجمعة، 28 مارس، 2014

أبعاد الثقافة التنظيمية




أبعاد الثقافة التنظيمية
لقد ذكر كثير من الكتاب أبعاد الثقافة التنظيمية ؛ ويمكن  ذكر بعضهاكما يلي:
1.    المبادرة الفردية:  درجة الحرية والمسؤولية والأستقلالية لدى الأفراد
2.    التسامح مع المخاطرة:  إلى أي مدى يتم تشجيع العاملين ليكونوا جسورين ومبدعين ويسعون للمخاطرة
3.    التوجيه:  إلى أي مدى تضع المنظمة أهدافا وتوقعات أدائية واضحة
4.    التكامل:  ما مدى تشجيع الوحدات في المنظمة على العمل بشكل منسق
5.    دعم الإدارة:  إلى أي مدى تقوم الإدارة بتوفير الإتصالات الواضحة والمساعدة للعاملين
6.    الرقابة:  ما مدى التوسع في تطبيق الأنظمة والتعليمات ومقدار الإشراف المباشر المستخدم لمراقبة وضبط سلوك العاملين
7.    الهوية:  إلى أي مدى ينتمي العاملون للمنظمة ككل بدلا من الوحدات التي يعملون فيها أومجال تخصصهم المهني
8.    نظم العوائد:  إلى أي مدى يتم توزيع العوائد (الزيادات ، العلاوات والترقيات) على أساس معايير أداء العاملين مقارنة بالأقدمية والمحاباة وغيرها
9.    التسامح مع النزاع:  إلى أي مدى يتم تشجيع العاملين على إظهار النزاعات والإنتقادات بصورة مكشوفة
10.     أنماط الإتصال:  إلى أي مدى تقتصر الإتصالات في المنظمة على التسلسل الهرمي وغيره [2]



[1]) حسين حريم ، مرجع سبق ذكره ، ص263
[2]) مرجع نفسه ، ص263

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق