الجمعة، 28 مارس، 2014

دور اهمية الاندية التربوية



دور اهمية الاندية التربوية تتجلى في:
[1]- تنمية الشخصية وتحمل المسؤولية.
- تنمية القيم الأخلاقية، الإنسانية والدينية.
- نشر مبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان.
- الحث على كل أشكال العمل.
- الانفتاح على الآخر والمحيط وتقبل المشاركة.
- ومع تنوع وتعدد الأهداف العامة والمشتركة للنادي التربوي من هنا جاءت أيضا تنوع وتعدد النوادي التربوية وذلك طبعا كله يصب في طريق الرقي بالتعليم ومحاولة خروجه من الأزمة التي يعرفها وأيضا السعي للتخفيف على المتعلم بتنشيط الحياة المدرسية، ومحاربة الضغوطات المحيطة به أيا كان نوعها، وفي هذا السياق يمكن تحديد هذه الأنواع حسب أهميتها وتصنيفها كالتالي:
* نادي الكتاب.
* نادي الصحة.
* نادي البيئة.
* نادي المعلوميات.
* نادي التربية البدنية والرياضة.
* نادي الفنون: المسرحية، التشكيلية والموسيقية.


[1] - - - مجزوءة رقم 8، تنشيط الأندية التربوية عن الوحدة المركزية لتكوين الاطر نونبر 2012 ص21

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق