الأحد، 23 مارس، 2014

المعالجة المحاسبية لتكاليف الاقتراض



المعالجة المحاسبية لتكاليف الاقتراض :-

حدد المعيار المحاسبى المصرى رقم (14) طريقتان لهذة المعالجة :
أ- المعالجة القياسية : تعتبر تكلفة الاقتراض مصروف تحمل على الفترة التى تكبدت المنشاة فيها هذة التكاليف
ب- المعالجة البديلة المسموح بها : تكلفة الاقتراض المتعلقة مباشرة بقتناء او إنشاء او إنتاج الاصل تعتبر جزءا من تكلفة الاصل (اى رسملة تكلفة الاقتراض)
ولكن يجب علينا ان نأخذ فى الاعتبار أن فوائد التأخير عن سداد أقساط القروض لاتعتبر جزء من تكاليف الاقتراض كما يشترط لرسملة تكلفة الاقتراض مايلى :-
1- أن يكون الاصل الذى يتم تحميلة بتكلفة الاقتراض مؤهلا لتلك الرسمله ويعرف الاصل المؤل للرسمله بانة أصل يتطلب تجهيزه للاستخدام فى الاغراض التى انشئ من اجلها فترة زمنية مثل المبانى والاصول التى تنتج لغرض بيعها كوحدات مستقلة مثل القطارات والسفن.
أما الاصول الغير مؤهلة هى : بنودالمخزون التى تصنع بصورة روتينية او الاصول التى تكون جاهزة للاستخدام فى نفس تاريخ اقتناءها كالاراضى.
2- أن يترتب على الرسمله خلق منافع اقتصادية مستقبلية للمنشأة وتتحقق المنفعة الاقتصادية للأصل عندما تتوافر درجة كافية من التأكد من مساهمة هذا الاصل سواء بطريقة مباشرة او غير مباشرة فى التدفق المتوقع من النقدية أو مايعادله
3- قياس تكلفة الاقتراض بدرجة يمكن الاعتماد عليها .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق