السبت، 1 مارس، 2014

تعريف مميزات خصائص الزراعة المغطات البيوت البلاستيكية


تعريف الزراعة المغطاة:
هي إنتاج الخضراوات والزهور ضمن أنفاق أو غرف بلاستيكية أو زجاجية مدفأة بالأشعة الشمسية أو المدفأة
، مع تأمين حاجة النباتات البيئية وحمايتها من التيارات الهوائية، ومن الآفات الزراعية، بهدف تزويد الأسواق
بمنتجاتها خارج أوقات مواسمها الطبيعية.

مميزات الزراعة المغطاة:
تمتاز الزراعة المغطاة عن الزراعة بالعراء بمايلي:

1- تقدم خضراوات وزهور خارج موسمها الطبيعي وفي وقت انعدامها.

2- مواصفات المنتجات جيدة، حيث أنها أنضر شكلاً وأقل تلوثاً بذرات التراب الخ.. مما يساعد على استهلاكها
بأكملها، ومما يزيد من ربح هذا النوع من الزراعة.

3- تقلل أو تمنع الخسائر التي تنتج من تغير الأحوال الجوية، لذا فهي تعتبر ضماناً ضد عوارض البيئة
الطبيعية في حال توفر الإدارة الناجحة.

4- إن إنتاجية وحدة المساحة يفوق الزراعة في العراء بكثير.

5- يمكن تكثيف الإنتاج الزراعي بحوالي 200% من جراء استخدام التغطية الحديثة في الزراعة، مما يؤدي
إلى تأمين حاجة السوق، وتصدير الفائض وبالتالي إلى توفير العملة الصعبة.

6- زادت من الوعي الغذائي لدى الفرد من جراء تواجدها في غير أوقاتها.

7- تسمح بوضع برنامج دقيق للإنتاج، ومن هنا يمكن التعاقد على بيع المنتجات بانتظام.العوامل الرئيسية
لنجاح الزراعة المغطاة:


1-أن تكون التربة المراد إقامة البيوت البلاستيكية عليها ذات قوام خفيف وخصبة، عميقة وجيدة الصرف
، ومستوية ، خالية من الأملاح.

2- أن تكون المنطقة المراد إشادة البيوت البلاستيكية عليها خالية من التيارات الهوائية الشديدة ، وأن
تتوفر فيها مصدات رياح جيدة طبيعية أو صناعية.

3- أن تكون البيوت البلاستيكية بعيدة عن الظل تماماً بمسافة لاتقل عن 5 م.

4- توفر مصدر مائي كافي للري.

5- أن يكون الموقع في مكان يسهل به تأمين الأيدي العاملة .

6- أن يكون الموقع قريباً من أماكن تصريف الإنتاج، كالمدن الكبيرة، بحيث يكون لديها المقدرة على
امتصاص أغلب الإنتاج.

7- توفر مصدر كهربائي إضافي لتأمين التدفئة والتهوية باستمرار، حتى لاتتعرض النباتات للتلف من
جراء انقطاع التيار الكهربائي.

8- توفر قطع التبديل للمدفآت وأجهزة الري، وهياكل البيوت في الأسواق المحلية القريبة.

9- اختيار الصنف الملائم للذوق المحلي وذو إنتاجية عالية.

10- اختيار الموعد الملائم للإنتاج.

11- توفر مواد الزراعة اللازمة كالأصص ، التورب، الأسمدة ، المرشات ، الخ..

12- الرقابة الصحية الجيدة للنباتات، لكون هذه الزراعة ضمن ظروف صناعية لها مشاكلها الخاصة بها،
ولايمكن التعرف عليها إلا من أصحاب الخبرة في هذا المجال. وإن انتشار أية آفة ضمن البيوت من الصعوبة
التحكم بها فيما بعد، كما أن توفر الخبرة الجيدة تساعد على التخلص من الكثير من المشاكل في بدايتها وقبل
استفحال أمرها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق