الجمعة، 3 يناير، 2014

انجراف التربة



يُعد انجراف التربة Soil erosoinمشكلة عالمية، تهدد جميع أنواع الترب في العالم، تحت المناخات المختلفة ( انظر جدول معدل انجراف التربة في بعض أحواض الأنهار في العالم أسفله). إلا أن أكثر الترب عرضة للانجراف هي ترب المناطق شبه الصحراوية والصحراوية والمناطق الجبلية؛ فتقدر مساحة الأراضي التي تأثرت بانجراف التربة في العالم بنحو 16.43 مليون كيلومتر مربع حتى عام 1994م، منها نحو 10.94 مليون كيلومتر مربع متأثر بانجراف التربة بواسطة المياه، ونحو 5.49 مليون كيلومتر مربع متأثر بانجراف التربة بواسطة الرياح. وتراوح درجة تأثر هذه الأراضي بانجراف التربة من البسيط إلى الشديد. فيقدر أن نحو 3.43 مليون كيلومتر مربع من الأراضي المتأثرة بانجراف التربة بواسطة المياه لم تتأثر إلى بشكل بسيط، كما تقد مساحة الأراضي التي درجة تأثرها متوسطاً بانجراف التربة بواسطة المياه بنحو 5.27 مليون كيلومتر، أما الأراضي شديدة التأثر بانجراف التربة بواسطة المياه فتقدر مساحتها بنحو 2.24 مليون كيلومتر مربع.
النهر
البلد
الحمولة السنوية من الرواسب
(مليون طن)
معدل انجراف التربة السنوي
(طن/هكتار)
النيل
مصر ـ السودان
111
8
المسيسبي
الولايات المتحدة الأمريكية
300
93
الأحمر
الصين ـ فيتنام
130
217
الأمزون
البرازيل ـ بيرو
363
13
كوسي
الهند ـ نيبال
172
555
الأصفر
الصين
1600
479
ميكونج
فيتنام ـ تايلاند
170
43
كذلك تقدر مساحة الأراضي المتأثرة بانجراف التربة بواسطة الرياح تأثراً شديداً على مستوى العالم حتى عام 1994، بنحو 0.26 مليون كيلومتر مربع، أما الأراضي متوسطة التأثر بهذا النوع من انجراف التربة فتقدر مساحتها بنحو 2.54 مليون كيلومتر مربع، وأخيراً تقدر مساحة الأراضي بسيطة التأثر بانجراف التربة بواسطة الرياح بنحو 2.69 مليون كيلومتر مربع.
.الأضرار الناجمة عن انجراف التربة:
ينتج انجراف الطبقة السطحية من التربة، سواء من طريق المياه الجارية، أو التذرية بالرياح، فقدان كميات كبيرة من العناصر الغذائية للنبات، لأن الطبقة السطحية التي يتم انجرافها هي أغنى طبقات التربة بالمواد الغذائية. ويُعد النيتروجين والفسفور والبوتاسيوم من أهم العناصر الغذائية للنبات التي يتم فقدانها من طريق انجراف الطبقة السطحية للتربة (انظر صورة انجراف الطبقة السطحية من التربة )  
يؤدي فقدان الطبقة السطحية من التربة بواسطة الانجراف إلى ظهور طبقة على السطح أقل مسامية ونفاذية لمياه الأمطار، ما يجعل جزء كبير من مياه الأمطار يفقد على شكل جريان سطحي، بدلاً من الرشح داخل التربة. وحيث إن النباتات لا تستطيع الاستفادة إلا من الماء الذي رشح داخل التربة، واختزن على شكل رطوبة في مساحات التربة، فإنه كلما ازدادت نسبة الجريان السطحي من الأمطار، فقدت كمية أكبر من الأمطار، كان من الممكن الاستفادة منها في الزراعة.
مع انجراف التربة بالمياه الجارية، تتكون أخاديد عميقة، في الأماكن، التي يتركز فيها الجريان المائي؛ ما يجعل سطح التربة وعراً أمام الآلات الزراعية المستخدمة في الحرث ورش المبيدات والحصاد، وأحياناً الري (انظر صورة زيادة وعورة الأراضي أسفله ).
2. آليات انجراف التربة:
يتم انجراف التربة بواسطة آليتين، هما: الانجراف بالمياه، ويسود في الأقاليم شبه الجافة، والأقاليم الجبلية، والانجراف بالرياح، ويسود بشكل خاص في الأقاليم الجافة وشبه الجافة.
أ. انجراف التربة بالمياه:Water Erosion
يتم انجراف التربة بالمياه بطرق عدة، أهمها التعرية بالمياه الجارية في الأخاديدGully Erosionوالتعرية بالمياه الجارية في المسيلاتRill Erosionوالتعرية بالمياه الجارية جريان صفائحيSheet Flow Erosionوالتعرية بالمياه الجارية في الأنهارBank Erosion، والتعرية بواسطة قطرات المطر الساقطةRain Drops Erosion
 3. العوامل المؤثرة في انجراف التربة :
تختلف العوامل المؤثرة في مدى تعرض التربة للانجراف حسب الآلية التي يتم بها انجراف التربة.
أ. العوامل المؤثرة في انجراف التربة بالمياه:
هناك العديد من العوامل المؤثرة في معدل انجراف التربة بالمياه، منها ما هو متعلق بطبيعة الأمطار الساقطة، ومنها ما هو متعلق بطبيعة التربة نفسها وتركيبها، ومنها ما هو متعلق بطبغرافية المنطقة، ومنها ما هو متعلق بالغطاء النباتي، ومنها ما هو متعلق بالنشاط البشري.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق